منتدى الوادي التعليمي

أهلاً بكم في منتدى الوادي التعليمي الرجاء التسجيل في المنتدى وشكراً
إدارة المنتدى****

منتدى الوادي التعليمي

سورية الله حاميها******** من أقوال الدكتور بشار الأسد رئيس الجمهورية العربية السورية*******
للتمتع بالميزات الإضافية في منتدى الوادي الرجاء تسجيل الدخول
إدارة منتدى الوادي تشكر جميع الأعضاء المساهمين وتخص بالشكر أنشط أعضاء المنتدى لانا
هدية لأحلى أعضاء في المنتدى تجدونها في فئة روابط هامة
سورية جنة الله على الأرض
اهلاً وسهلاً بكم في منتدى الوادي التعليمي

المواضيع الأخيرة

» الحب الأبدي الصادق
السبت يوليو 12, 2014 6:35 am من طرف سامر جنوب

» معاني أسماء البنات حسب علم النفس
السبت نوفمبر 05, 2011 3:09 pm من طرف ابراهيم

» أي نوع من المراهقات أنتي؟؟
السبت نوفمبر 05, 2011 3:04 pm من طرف ابراهيم

» أضحك من قلبي
السبت نوفمبر 05, 2011 2:54 pm من طرف ابراهيم

» علاج حب الشباب
السبت نوفمبر 05, 2011 2:47 pm من طرف ابراهيم

» أنت تموت كلما تعطس ولكن كيف ذلك؟؟؟
السبت نوفمبر 05, 2011 2:42 pm من طرف ابراهيم

» مشروبات تقي من السرطان
السبت نوفمبر 05, 2011 2:40 pm من طرف ابراهيم

» مثلث برمودا
السبت نوفمبر 05, 2011 2:33 pm من طرف ابراهيم

» جبران خليل جبران
السبت نوفمبر 05, 2011 2:19 pm من طرف ابراهيم

باقي لفصل الشتاء

محرك بحث أين

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى


    القمر

    شاطر

    تصويت

    هل تعلم ذلك

    مجموع عدد الأصوات: x
    avatar
    sham

    عدد المساهمات : 18
    نقاط : 51
    تاريخ التسجيل : 02/02/2010

    القمر

    مُساهمة  sham في الخميس فبراير 11, 2010 12:26 pm

    القمر: هو التابع الوحيد للأرض ,
     يبعد عنها نحو 400 ألف كم.
     يستمد نوره من الشمس ويعكسه على كرتنا الأرضية.

    lobanam

    عدد المساهمات : 56
    نقاط : 166
    تاريخ التسجيل : 17/02/2010

    رد: القمر

    مُساهمة  lobanam في الأربعاء فبراير 17, 2010 9:20 am

    القمر هو التابع الوحيد للأرض يدور حولها ، متوسط المسافة بينه وبين الأرض هي 384.400 كم. قطره (3476 كم) هو أقل من ثلث الأرض، وسطحه هو جزء الرابع عشر من الأرض (37٬700٬000 كم2)، وحجمه حوالي 1 على 50 من حجم الأرض (21860000000 كم 3)
    معالم القمر
    البحار القمرية
    السلاسل الجبلية
    الفوهات

    مكوّنات القمر :
    صخور القمر منذ أربع مليارات سنة ونصف، كان القمر مغطّى بالحمم البركانية المنصهرة والتي شكّلت محيطات من الحمم على سطح القمر.ومنذ هذا الوقت إلى اليوم القمر يبعد عن أرضنا 2.5 أنش كل عام. وتتكون قشرة القمر من المواد الأوّلية التّالية : يورانيوم، ثوريوم، بوتاسيوم، أكسجين، سيليكون، مغنيسيوم، حديد، تيتانيوم، كالسيوم، المنيوم، والهيدروجين. وعندما تسقط الإشعاعات الكونية على تلك العناصر الأولية، تقوم تلك العناصر على انعكاس تلك الإشعاعات بخواصّ مختلفة تعتمد على طبيعة العنصر الأولي العاكس للإشعاع وبصورة إشعاعات "جاما". وتجدر الإشارة ان بعض العناصر الأولية على سطح القمر تُصدر إشعاعات جاما بدون الحاجة لتعرّض تلك المواد الأولية لأي نوع من الإشعاعات الكونية كاليورانيوم أو البوتاسيوم والثوريوم

    وجود الماء:
    قامت النيازك والشهب بالإصدام بالقمر مرات ومرات عديدة، ويُرى ذلك جلياُ في الفوهات والنتوءات الواضحة على سطح القمر. وقد حمل الكثير من تلك النيازك والشهب الماء، وحطّ على سطح القمر بمعيّة النيازك والشهب، وبمجرّد تعرض ماء النيازك والشهب لحرارة الشمس، يتفكك الماء لمكوّناته الأصلية (هيدروجين وأكسجين)، وتبدأ هذه العناصر في التطاير في الفضاء، وتبقى فرضية وجود الماء قائمة، فيحتمل وجوده تحت قشرة القمر وعلى الأخص في قطبه الجنوبي.
    يلاحظ على سطح القمر مناطق واسعة وكانها على شكل احواض مائية ولكنها في الحقيقة خالية من الماء ولكن لماذا نراها وكانها مليئة بالماء: في الحقيقة هي تعكس اشعة الشمس.
    قامت الوكالة الأمريكية للفضاء NASA بتاريخ 09/10/2009 بتفجير صاروخ ومركبة فضائية على سطح القمر خلال تجربة تسمى إلكروس وذلك لدراسة سحابة الغبار التي سيثيرها التفجير، مما سيؤكد أو ينفي وجود ماء تحت سطح القمر وقد دعت وكالة ناسا الصحفيين في واشنطن وكاليفورنيا لمراقبة آثار الانفجار المضاعف على سطح القمر لمسبار الفضاء LCROSS والمرحلة الثالثة من الصاروخ الحامل، حيث اصطدمت أولا المرحلة الثالثة للصاروخ بالقمر، ثم تبعه المسبار ألكروس وصور الأحداث وقامت أجهزته العلمية بتحليل الغبار وربما بخار الماء المتصاعد من اصطدام المرحلة الثالثة، وأرسل المسبار ما جمعه من البيانات إلى الأرض قبل إن يصطدم هو الأخر بسطح القمر. تقول ناسا أن تحليل البيانات وتفسيرها سوف يستغرق نحو الشهرين، أي من المنتظر أن تذاع النتائج خلال شهر نوفمبر أوديسمبر 2009.
    ومن المفروض أن تكون تجربة اصتدامالمرحلة الثالثة للصاروخ قد تمت في الفوهة المختارة في المنطقة المظلمة من القمر بشكل دائم، وبعدها بأربع دقائق أصتدم المسبار بسطح القمر في حوالي الساعة 4:30 صباحا و 4:34 التوقيت الصيفي الباسفيكي يوم الجمعة، يوم 9 اكتوبر.
    • (ناسا تبدأ التغطية التلفزيونية في 3:15 التوقيت الصيفي الباسفيكي


    أصل القمر:
    اختلف العلماء عن كيفية تكون القمر، وقد كان هناك ثلاثة نظريات في أواسط القرن العشرين بهذا الشأن: نظرية الكوكب التوأم التي تقول أن القمر والأرض تكونا في نفس الوقت من المواد التي كانت تحوم حول الشمس منذ 5و4 مليار سنة. ولكن مالا يتفق مع تلك النظرية هو القمر يكاد يكون خاليا تماما من عنصر الحديد. وأن كثافة القمر تبلغ نحو 3 جرام/سنتيمتر مكعب في حين أن كثافة الأرض في المتوسط 5و5 جرام/سنتيمتر مكعب.
    أما النظرية الثانية فهي نظرية الانشطار. ومفادها أن القمر انفصل عن جسم الأرض نتيجة الدوران السريع، وذلك أثناء تصلب الأرض فالقمر حسب هذه النظرية ابن الأرض. أما النظرية الثالثة فهي نظرية الأسر وتقول هذه النظرية إن القمر تكوّن في مكان ما في النظام الشمسي ثم اقترب من الأرض ووقع في أسر جاذبيتها.
    لكن ظهرت خلال السنوات 1970 و 1984 نظرية جديدة إثر الاكتشافات التي حققها برنامج أبولو تظن أنه في العصور القديمة قبل نحو 4 مليارات من السنين، أن جرما سماويا في حجم المريخ اقترب من الأرض واصطدم بها فأنفصل نتيجة الاصطدام جزءً كبيرا من القشرة الأرضية (فهي قليلة الكثافة وخالية من الحديد حيث يتركز الحديد في مركز الكرة الأرضية). وتعتقد تلك النظرية أن القمر تكوّن أنذلك من تلك المواد التي تناثرت من القشرة الأرضية. تلك هي النظرية السائدة حاليا في وسط علماء الفلك منذ عام 1984، وقد قام البعض منهم باجراء اختبارات حسابية بالحاسوب لعدة نماذج ومن ضمنها نموذج لاصطدام جرم كبير بالأرض. وفعلا تعطي الحسابات احتمالا كبيرا لتكون القمر بتلك الطريقة.

    lanahilal

    عدد المساهمات : 151
    نقاط : 449
    تاريخ التسجيل : 20/02/2010
    العمر : 23
    الموقع : www.lana.lanawasouf11.@gmail.com

    رد: القمر

    مُساهمة  lanahilal في السبت فبراير 20, 2010 5:22 am

    يؤثر القمر – وهو الجسم السماوي الأقرب إلينا – على الأرض بفضل نوعين من الحركات:

    1. النوع الأول يعود لدوران الأرض حول نفسها في 24 ساعة وهو حركته اليومية. واليوم القمري أطول قليلاً من اليوم الشمسي: 24 ساعة 50 دقيقة. هذه الحركة مسؤولة عن ظاهرة المدّ والجزر التي تحدث مرتين في اليوم. الوقت الذي يفصل بين مد وجزر هو 12 ساعة 4/10، وهي الفترة التي تنقضي بين مرورين متتاليين للقمر على مدار المكان. إن الجذب الثقالي للقمر هو الذي يسبب ظاهرة المدّ والجزر بتراكبه مع التأثير الثقالي للشمس الذي يُعتبَر دوره أضعف من دور القمر بمرتين أو ثلاث. ولا تقتصر الاستجابة على المحيطات التي تخضع لتغيرات دورية (مرتين يومياً)، بل يشتمل أيضاً على الفضاء والقشرة الأرضية.

    2. الحركة الثانية للقمر هي دورانه حول الأرض. والشهر القمري (28 يوماً) يفصل بين ظهورين للقمر. وخلال الشهر القمري يحدث تغيُّر هام في الشدة الضوئية التي تبلغ أوجها عندما يكون القمر بدراً، أي عندما يكون في مقابل الشمس تماماً. ولتغيرات الزاوية بين الشمس والقمر تأثير هام على ظاهرة المدّ والجزر.

    تبلغ ظاهرة المدّ والجزر أوجها عندما يكون البدر مكتملاً وعندما يبدأ القمر بالظهور، أي عندما تتضافر التأثيرات الثقالية للقمر والشمس. أما في الربع الأول والأخير، فإن التأثيرات الشمسية والقمرية تتعاكس.

    يضاف إلى هذه التأثيرات الفيزيائية المعروفة منذ أمد بعيد تغيرات أكثر دقة. فقد اكتشف Chapman وBarterls في عام 1940 أن شدة الحقل المغناطيسي للأرض تخضع لتغيرات ساعة بعد ساعة مردها اليوم والشهر القمري. وقد أكد العالمان اليابانيان Matsushita و Maeda هذه الظاهرة وقدَّما ملاحظات إضافية حولها. كما أن الأقمار الصناعية أثبتت أن القمر يستطيع في بعض مواضعه بالنسبة للشمس أن يحوِّل اتجاه الرياح الشمسية – وهو سيل القسيمات الأولية الذي ينبثق باستمرار من الشمس والذي تخضع الأرض لتأثيراته.

    المد والجزر الحيوي في آثار جاذبية القمر على الإنسان:

    إن تأثير القمر على الإنسان ثابت على مر العصور ومعظم الحضارات تتضمن إشارات إلى هذا الموضوع، وإن كانت تختلف حول الأهمية التي تضفيها عليه الكواكب وعلى تأثيره.

    يعتقد إخوان الصفا أن مكانة القمر تلي مكانة الشمس من حيث الأهمية. إلا أن معظم تأثيراته تقتصر على ما يحدث على الأرض من أدوار "أنثوية". وله تأثير في نمو النبات المثمر وذبوله وتكوين الفطور وإنتاج بعض المعادن، كالصخور والملح، وفي تكوين بعض الحيوانات، كالطيور. كما يعتقد إخوان الصفا أيضاً أن مدة حياة الحيوان على الأرض تعتمد هي الأخرى على منازل القمر.

    ونشهد اليوم بعد تطور الفيزياء وعلم الفضاء عودة إلى دراسة تأثير القمر علينا مزودين بوسائل دقيقة وموضوعية تقودنا في أبحاثنا الفكرة الحدسية القديمة ذاتها. فمما اكتشف العلماء أن المغناطيسية الأرضية وتأيُّن ionization الفضاء يختلفان ويتبدلان بحسب أطوار القمر. وقد حاول الطبيب النفساني ليونارد رافيتز دراسة تأثير هذه التبدلات على المرضى النفسيين وقام من أجل ذلك بقياس الاختلاف في الكمون الكهربي بين الرأس والصدر عند المرضى النفسيين. وكان الفرق يتبدل بين يوم وآخر بالتوافق مع أطوار القمر وهياج المرضى. وقد انتهى الدكتور رافيتز إلى تفسير ذلك بالقول أن القمر لا يؤثر مباشرة في سلوك الإنسان، ولكنه يستطيع، بتغيير نسب القوى الكهرمغناطيسية في الكون، إحداث كوارث عند الأشخاص غير المتوازنين.

    وقد عرضت المجلة الأميركية للطب النفسي في عام 1972 نظرية Arnold Lieber وCarolyn Sherin من قسم الطب النفسي في جامعة ميامي. تفسِّر هذه النظرية (وهي نظرية تستند إلى التجربة الإحصائية) علاقة الجاذبية القمرية باضطراب المزاج. وقد ذكرا فيها: "لقد بات ثابتاً أن القمر، بتأثيره الثقالي على الأرض، هو المحرك الرئيسي للمدّ والجزر المحيطي والفضائي والأرضي. فإذا نظرنا إلى جسم الإنسان على أنه كون صغير يتألف من العناصر ذاتها التي تتألف منها مساحة الأرض (80 % ماء 20 % أملاح عضوية ومعدنية)، لأمكننا أن نقول إن قوى الثقالة القمرية قادرة على ممارسة تأثير مماثل على الماء المتضمن في جسم الإنسان. هكذا يستطيع القمر إحداث تبدلات دورية على الوسط السائل الذي تسبح فيه خلايا جسمنا، بحيث نستطيع التكلم على مدٍّ وجزر بيولوجيين يحدثان تبدلات في المزاج تتظاهر عند الشخص المؤهَّب باضطراب في السلوك.

    وقد اختار الباحثان نموذجاً تجريبياً لإثبات نظريتهما، فاختارا دراسة حوادث القتل، فلاحظا بعد إحصاء كل الجرائم التي حدثت في فلوريدا من 1956-1970 وجود ذروة في عدد الجرائم عند كل اكتمال للقمر. وقد رأى الكاتبان أن هذه النتيجة هامة جداً على المستوى الإحصائي.

    وقد أظهرت دراسات عديدة وجود دورة قمرية عند الكثير من الحيوانات إذ يرتبط نشاطها بها. وما يبدو مؤكداً اليوم أن وجود أو غياب ضوء القمر لا يفسر كل شيء؛ إذ يمكن أن توجد أقنية سرية أخرى يضبط القمر بواسطتها ساعة الإنسان الداخلية.

    لقد أطلق شكسبير على القمر في القرن السادس عشر "سيد الحزن المطلق" وأعلن أن القمر يجعل الأشخاص حمقى عندما يقترب من الأرض.

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة يوليو 28, 2017 6:56 am